ما هي الأمراض التي تسبب انتفاخ البطن

ما هي الأمراض التي تسبب انتفاخ البطن

انتفاخ البطن

يُعرّف انتفاخ البطن (بالإنجليزية: Abdominal bloating) على أنّه الشعور ببروز البطن وامتلائه، وقد يُرافق هذا الشعور عدّة أعراض منها المغص، والتجشؤ، والإسهال، والإمساك، والكثير من الغازات في البطن، وفي الحقيقة يحدث انتفاخ البطن بسبب تمدد الأعضاء الحيوية المكوّنة للجهاز الهضمي، والذي قد يحدث بسبب تجمع السوائل، أو الغازات، أو المواد الصلبة داخل جزء من أجزاء الجهاز الهضمي، أو بسبب انقباض عضلة الحجاب الحاجز بدلاً من انبساطها، أو في حال حدوث بطءٍ في حركة محتويات المعدة داخل الجهاز الهضمي نتيجة ضعف عضلات البطن، ومن الجدير بالذكر أنّ انتفاخ البطن يُعدّ أمراً شائعاً جداً، فقد يحدث بسبب تناول بعض الأطعمة غالباً، وما يلبث أن يزول من تلقاء نفسه، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّ المعاناة من انتفاخ البطن باستمرار قد يدل على الإصابة بحالات صحية تستدعي طلب استشارة الطبيب.[١]

الأمراض المسببة لانتفاخ البطن

إنّ الإصابة بانتفاخ البطن يُعدّ أمراً شائعاً كما ذُكر سابقاً، حيث يُصاب البعض بالانتفاخ على شكل نمطٍ معين وبنحوٍ متكرر، ولا يُعتبر هذا الانتفاخ في البطن حادثاً مُقلقاً، إلا أنّ تغير نمط انتفاخ البطن وزيادته سوءاً قد يكون بسبب الإصابة بإحدى الحالات الطبية الآتية:[٢]

  • الغازات: ويتراوح الألم الناجم عن تجمع الغازات من ألم بسيط إلى ألم شديد، إذ يُعدّ تجمع الغازات داخل المعدة أو الأمعاء أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة بانتفاخ البطن، وفي الحقيقة قد يشعر البعض بشيءٍ عالقٍ داخل المعدة، ومن الأعراض الأخرى المرافقة لتراكم الغازات التجشؤ المفرط، وإطلاق الريح المفرط، والغثيان، وفي معظم الأحيان يختفي انتفاخ البطن الناجم عن تراكم الغازات بعد عدّة ساعات من تلقاء نفسه، ومن أسباب تجمّع الغازات ما يأتي:
    • إصابة المعدة بالعدوى.
    • الأمراض المزمنة كداء كرون (بالإنجليزية: Crohn’s disease).
    • عُسر الهضم.
  • عُسر الهضم (بالإنجليزية: Indigestion): والذي يُعرّف على أنّه الشعور بالألم والانزعاج في المعدة، وفي الحقيقة إنّ عُسر الهضم يُعدّ أمراً شائعاً يُصاب به الأشخاص بين الحين والآخر، ومن أسباب الإصابة بعُسر الهضم تناول كميات كبيرة من الطعام، وشرب الكحول بشكلٍ مُفرط، وتناول الأدوية التي تُهيج المعدة مثل الآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، والإصابة بعدوى طفيفة في المعدة، ويجدر بالذكر أنّ عُسر الهضم المتكرر غير المرتبط بسببٍ مألوف قد يدل على الإصابة بحالة طبية خطيرة، مثل الإصابة بقرحة المعدة (بالإنجليزية: Stomach ulcer)، والسرطان، وفشل الكبد (بالإنجليزية: Liver failure).
  • العدوى: وتحدث عدوى المعدة غالباً عند الإصابة بالبكتيريا، مثل الإشريكية القولونية (بالإنجليزية: Escherichia coli)، والملوية البوابية (بالإنجليزية: Helicobacter pylori)، أو الفيروسات مثل الفيروس العجلي (بالإنجليزية: Rotavirus)، وفيروس نورواك (بالإنجليزية: Norovirus)، إذ تسبب إصابة المعدة بالعدوى إنتاج الغازات، وقد يُصاحب انتفاخ البطن أعراض أخرى كالإسهال، والتقيؤ، والغثيان، وألم في المعدة، وفي الحقيقة تختفي أعراض العدوى غالباً من تلقاء نفسها بعد عدّة أيام من الإصابة بها، إلّا أنّ البعض قد يُعاني من الجفاف الشديد أو زيادة في حدّة الأعراض بعد عدّة أيام، وقد يستدعي الأمر طلب زيارة الطبيب في حال ظهور بعض الأعراض التي ترافق انتفاخ البطن ومنها الحمّى، أو ظهور دم في البراز، أو التقيؤ الشديد والمتكرر.
  • فرط نمو بكتيريا الأمعاء الدقيقة: حيث تحتوي المعدة والأمعاء على العديد من أنواع البكتيريا، إذ إنّها تساعد في عملية هضم الطعام، إلّا أنّ حدوث أيّ خلل في التوازن الطبيعي لهذه البكتيريا يؤدي إلى زيادة نمو البكتيريا الضارة، وهذا ما يُعرف بفرط نمو بكتيريا الأمعاء الدقيقة، ويسبب ذلك الإصابة بانتفاخ البطن، والإسهال المتكرر، وصعوبة في هضم الطعام، وصعوبة في امتصاص العناصر الغذائية، وقد يُصاب بعض مرضى فرط نمو بكتيريا الأمعاء الدقيقة بهشاشة العظام أو فقدان الوزن بشكلٍ غير مقصود.
  • احتباس السوائل: إذ إنّ تناول الأطعمة المالحة، أو معاناة المريض من تغير في مستويات الهرمونات، أو معاناة المريض من عدم تحمل لبعض الأطعمة قد يؤدي إلى احتباس جسم المريض للمزيد من السوائل، كما أنّ بعض النساء قد يعانين من احتباس السوائل قبل موعد الدورة الشهرية أو خلال الفترة المبكرة من الحمل، ويجدر بالذكر أنّ انتفاخ البطن المزمن الناجم عن احتباس السوائل يحدث نتيجة أسباب أكثر خطورة كالإصابة بالسكري أو الفشل الكلوي، فلا بد للمريض الذي يُعاني من الانتفاخ بشكلٍ مزمن مراجعة الطبيب.
  • عدم تحمل بعض الأطعمة: فقد يُصاب البعض بانتفاخ البطن بعد تناولهم لبعض أنواع الطعام، كالمرضى الذين يُعانون من تحسس الغلوتين أو مرض حساسية القمح (بالإنجليزية: Celiac disease)، أو الإصابة بحالة عدم تحمل اللاكتوز، وغالباً ما يزول الانتفاخ من تلقاء نفسه، وفي الحقيقة قد يرتبط هذا الانتفاخ بالإسهال أو ألم في المعدة.
  • أمراض الأمعاء المزمنة: ومنها القولون العصبي أو متلازمة الأمعاء الهيوجة (بالإنجليزية: Irritable Bowel Syndrome) الذي يُعدّ من الأمراض غير المفهومة بشكلٍ كليّ، ويتم تشخيصه عادة بعد ظهور أعراض في الأمعاء بشكلٍ مزمن دون وجود سبب واضح لحدوثها، بالإضافة إلى داء كرون الذي يُسبب حدوث التهابٍ في الجهاز الهضمي، وتجدر الإشارة إلى أنّ من الأعراض المرافقة للأمراض السابقة الغازات، والإسهال، والتقيؤ، وفقدان الوزن بشكلٍ غير مبرر.
  • شلل المعدة (بالإنجليزية: Gastroparesis): حيث تتوقف عضلة المعدة عن العمل بشكلٍ صحيح، مما يُسبب مرور الطعام بشكلٍ بطيء خلال المعدة والأمعاء، مما يؤثر في عملية إفراغ المعدة لمحتوياتها بشكلٍ طبيعي، وفي الحقيقة قد يتسبب داء السكري وقصور الغدة الدرقية في الإصابة بشلل المعدة، ومن أعراض شلل المعدة؛ انتفاخ البطن، والإمساك، وفقدان الشهية، وحرقة المعدة، والشعور بالامتلاء والشبع في وقتٍ مبكر عند تناول الطعام، والتقيؤ، والغثيان، والألم، والانزعاج.
  • اضطرابات تناسلية: فقد تُسبب بعض الأمراض في الجهاز التناسلي لدى الأنثى ألماً في المعدة، فمثلاً إنّ الإصابة بداء الانتباذ البطاني الرحمي (بالإنجليزية: Endometriosis) الذي يسبب التصاق أنسجة بطانة الرحم بالمعدة أو الأمعاء، يؤدي إلى شعور المريضة بالمغص والانتفاخ، كما أنّ الالآم الصادرة عن الحوض قد تُشابه ألم انتفاخ البطن.
  • الإمساك: فقد يُسبب الإمساك الشعور بانتفاخ البطن عادةً، ومن الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالإمساك ما يأتي:
    • الجفاف.
    • عدم احتواء الوجبة الغذائية على الألياف.
    • عدم تحمل بعض الأطعمة.
    • الحمل.
    • بعض اضطرابات الجهاز الهضمي.
    • نقص بعض العناصر الغذائية، كنقص المغنيسوم.
    • تناول بعض الأدوية.
  • حالات طبية أخرى: فقد يدل انتفاخ البطن على الإصابة بحالات طبية أكثر خطورة، فقد يُعاني المرضى المصابون بأمراض المرارة، أو الحصاة الصفراوية من ألمٍ حاد في البطن يُشبه في طبيعته انتفاخ البطن، كما أنّ الإصابة بسرطان المعدة أو الأمعاء قد يؤدي إلى معاناة المرضى من انتفاخ البطن، ومن الحالات الطبية التي تؤدي إلى الشعور بآلام في البطن وانتفاخه الإصابة بالاستسقاء البطني (بالإنجليزية: Ascites)، إذ تُعدّ أمراض الكبد من أكثر أسباب الإصابة بالاستسقاء البطني، والذي يُعرّف على أنّه تجمّع السوائل في التجويف البطني على فترة زمنية.

مراجعة الطبيب

لابد من مراجعة الطبيب في حال ظهور الأعراض الآتية بالإضافة إلى المعاناة من انتفاخ البطن:[٣]

  • المعاناة من ألم شديد في البطن أو استمراره فترة زمنية طويلة.
  • ظهور دم في البراز، أو ظهور البراز بلون داكن أو قطراني.
  • المعاناة من ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • زيادة حرقة المعدة سوءاً.
  • الإصابة بالتقيؤ.
  • فقدان الوزن بشكلٍ غير مبرر.

المراجع

  • ↑ “Bloating”, www.healthdirect.gov.au, Retrieved 23/9/2018. Edited.
  • ↑ “What causes abdominal bloating?”, www.medicalnewstoday.com/, Retrieved 25/9/2018. Edited.
  • ↑ “What Causes Abdominal Bloating?”, www.healthline.com, Retrieved 26/9/2018. Edited.
  • موقع :الخبر الأول » https://read07.com/420384.html